خسف ولعنة ومسخ في اخر الزمان

0 6
Avatar for nsfcom
Written by
4 years ago

. أَعُوذُ بِالله مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ

☆ اقْتَرَبَ لِلنَّاسِ حِسَابُهُمْ وَ هُمْ فِي غَفْلَةٍ مُّعْرِضُونَ (١)مَا

يَأْتِيهِمْ مِّنْ ذِكْرٍ مِّنْ رَبِّهِمْ مُّحْدَثٍ إِلاَّ اسْتَمَعُوهُ وَ هُمْ يَلْعَبُونَ (٢) لاَهِيَةً قُلُوبُهُمْ وَ أَسَرُّواْ النَّجْوَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ هَلْ هَاذَا إِلاَّ بَشَرٌ مِثْلُكُمْ أَفَتَأْتُونَ السِّحْرَ وَ أَنْتُمْ تُبْصِرَونَ (٣) قَالَ رَبِّي يَعْلَمُ الْقَوْلَ فِي السَّمَآءِ وَ الْأَرْضِ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (٤) بَلْ قَالُوا أَضْغَاثُ أَحْلاَمٍ بَلِ افْتَرَاهُ بَلْ هُوَ شَاعِرٌ فَلْيَأْتِنَا بِئَايَةٍ كَمَا أُرْسِلَ الْأَوَّلُونَ (٥) مَآءَامَنَتْ قَبْلَهُمْ مِّنْ قَرْيَةٍ أَهْلَكْنَاهَا أَفَهُمْ يُؤْمِنُونَ (٦) وَ مَآ أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ إِلاَّ رِجَالاً نُّوحِي إِلَيْهِمْ فَسْئَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ (٧) وَ مَا جَعَلْنَاهُمْ جَسَدًا لاَّ يَأْكُلُونَ الطَّعَامَ وَ مَا كَانُواْ خَالِدِينَ (٨) ثُمَّ صَدَقْنَاهُمْ الْوَعْدَ فَأَنْجَيْنَاهُمْ وَ مَنْ نَّشَاءُ وَ أَهْلَكْنَا الْمُسْرِفِينَ (٩) لَقَدْ أَنْزَلْنَا إِلَيْكُمْ كِتَابًا فِيهِ ذِكْرُكُمْ أَفَلاَ تَعْقِلُونَ (١٠) وَ كَمْ قَصَمْنَا مِنْ قَرْيَةٍ كَانَتْ ظَالِمَةً وَ أَنْشَأْنَا

بَعْدَهَا قَوْمًا ءَاخَرِينَ (١١) فَلَمَّا أَحَسُّواْ بَأْسَنَا إِذَاهُمْ مِّنْهَايَرْكُضُونَ (١٢) لاَ تَرْكُضُواْ وَ ارْجِعُواْ إِلَى مَآ أَتْرِفْتُمْ فِيهِ وَ مَسَاكِنِكُمْ لَعَلَّكُمْ تُسْئَلُونَ (١٣) قَالُواْ يَاوَيْلَنَا إِنَّا كُنَّا ظَالِمِينَ (١٤) فَمَا زَالَتْ تِلْكَ دَعْوَاهُمْ حَتَّى جَعَلْنَاهُمْ حَصِيدًا خَامِدِينَ (١٥) وَ مَا خَلَقْنَا

السَّمَآءَ وَ الْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا لَاعِبِينَ (١٦) لَوْ أَرَدْنَآ أَنْ نَّتَّخِذَ لَهْوًا لَّا تَّخَذْنَاهُ مِنْ لَّدُنَّآ إِنْ كُنَّا فَاعِلِينَ (١٧) بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَ لَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ (١٨) وَ لَهُ مَنْ فِي السَّمَاوَتِ وَ الأَرْضِ وَ مَنْ عِنْدَهُ لاَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِهِ وَ لاَ يَسْتَحْسِرُونَ (١٩)

سورة الأنبياء

عن علي بن أبي طالب - عليه السلام - قالَ :

قالَ رَسُولُ الله صَلَّى الله عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ : ( إِذَا فَعَلَتْ أُمَّتِي خَمْسَ عَشَرَةَ خَصْلَةً حَلَّ بِهَا البَلاَءُ قِيلَ وَ مَا هِيَ يَا رَسُولَ الله قَالَ : ( إِذَا كَانَ المَغْنَمُ دُولاً وَ الأَمَانَةُ مَغْنَمًا وَ الزَكَاةُ مَغْرَمًا ، وَ أَطَاعَ الرَّجُلُ زَوْجَتُهُ وَ عَقَّ أُمَّهُ ، وَ بَرَّ صَدِيقَهُ ، وَ جَفَا أَبَاهُ ، وَ ارْتَفَعَتِ الأَصْوَاتُ فِي المَسَاجِدِ ، وَ كَانَ زَعِيمُ القَوْمِ أَرْذَلَهُمْ وَ أُكْرِمَ الرَّجُل مَخَافَةَ شَرِّهِ وَ شُرِبَتْ الخُمُورُ - و في رواية: ( و شربت الخمور في الطريق ) - وَ لُبِسَ الحَرِيرُ ، وَ اتُّخِذَتْ القَيِّنَاتِ وَ المَعَازِفُ ، وَ لَعَنَ آخِرَ هَذِهِ الأُمَّة أَوَّلَهَا فَلْيَرْتَقِبُوا عِنْدَ ذَلِكَ رِيحًا حَمْرَاءَ أَوْ خَسْفًا أَوْ مَسَخًا ) .

رواه الترمذي : ٢٢١٠

و عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قالَ :

قَالَ رَسُولُ الله صَلَّى الله عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ : ( يُمْسَخُ قَوْمٌ مِنْ أُمَّتِي فِي آخِرَ الزَّمَانِ قَرَدَةً وَ خَنَازِيرَ ) . قيل يا رسول الله و يشهدون أن لا إله إلا الله و أنك رسول الله و يصومون ؟ قَالَ : ( نَعَمْ ) . قِيل : فما بالهم يا رسول الله ؟ قالَ : ( يَتَّخِّذُونَ المَعَازِفَ وَ القَيِّنَاتِ وَ الدُفُوفَ وَ يَشْرَبُونَ الأَشْرِبَة فَبَاتُوا عَلَى شُرْبِهِمْ وَ لَهْوِهِمْ ، فَأَصْبَحُوا وَ قَدْ مُسِخُوا قِرَدَةً وَ خَنَازِيرَ ) .

رواه أبو نعيم : ٣ / ١١٩

و عن أبي موسى الأشعري - رضي الله عنه - قَالَ :

قالَ رَسُولُ الله صَلَّى الله عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ : ( لَيَشْرَبَنَّ نَاسٌ مِنْ أُمَّتِي الخَمْرَ يُسَمُونَهَا بِغَيْرِ اسْمِهَا يُضْرَبُ عَلَى رُءُوسِهِمْ بِالدُفُوفِ وَ المُغُنِّيَّاتِ يَخْسِفُ الله بِهِمُ الأَرْضَ وَ يَجْعَلَ مِنْهُم القِرَدَةَ وَ الخَنَازِيرَ ) .

رواه ابن ماجه : ٤٠٢٠

و أخرج أبو داود عن مالك بن أبي مريم قال :

دخلنا على عبد الرحمن بن غنم فتذاكرنا الطلاء قال : حدثني أبو مالك الأشعري أنه سمع رسول الله صلى الله عليه و سلم

يقولُ : ( لَيَشْرَبَنَّ نَاسٌ مِنْ أُمَّتِي الخَمْرَ يُسَمُونَهَا بِغَيْرِ اسْمِهَا ) زاد ابن أبي شيبة : ( يُضْرَبُ عَلَى رُءُوسِهِمْ بِالمَعَازِف

وَ المُغُنِّيَّاتِ يَخْسِفُ الله بِهِمُ الأَرْضَ ) .

رواه أبو داود : ٣٦٨٨

و عن أبي مالك الأشعري أو أبي عامر سمع النَّبِيَّ صلى الله

عليه و سلم قَالَ : ( لَيَكُونَنَّ نَاسٌ منْ أُمَّتِي يَسْتَحِلُونَ الحِرَ وَ الحَرِيرَ وَ المَعَازِفَ ، وَ لَيَنْزِلَنَّ أَقْوَمٌ إِلَى جَنب عَالِمَ يَرُوحُ عَلَيْهِمْ بِسَارِحَة لَهُمْ يَأْتِيهِمْ لِحَاجَةٍ فَيَقُولُونَ : ارْجَعْ إِلَيْنَا غَدًا فَيُبَيِّتُهُم الله وَ يَضَعَ العَلَمَ وَ يُمْسِخَ آخَرِينَ قِرَدَةً وَ خَنَازِيرَ إلَى يَوْمِ القِيَامَة ) .

أخرجه البخاري : ٥٥٩٠

( الحرَ ) : أي الزنى

( العلَمَ ) : أي جبل

و عن أم المؤمنين عائشة - عليها السلام - قالت :

قَالَ رَسُولُ الله صَلَّى الله عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ : ( يَكُونُ فِي آخِرِ هِذِهِ الأُمَّةِ خَسْفٌ وَ مَسْخٌ وَ قَذْفٌ ) . قالتْ قلتُ يا رسول الله أَنَهْلِكُ وَ فِينَا الصَّالِحُونَ .

قَالَ : ( نَعَمْ إِذَا ظَهَرَ الْخَبَثُ ) .

أخرجه الترمذي : ٢١٨٥

( الخبث ) : أي الزنى و أبناء الزنى و الفسوق و فجور

أسأل الله لي و لكم السلامة و عفو و العافية في ديني ودنياي وأهلي ومالي .

⤵️

اللهم علمنا ما ينفعنا وانفعنا بما علمتنا ، سبحانك اللهم وبحمدك ، اشهد انه لا إله إلا انت ، استغفرك واتوب اليك

أتمنى أن أكون قد أفدكم واتمنى أن تشترك بالموقع وتتابع مقالاتي وسأقوم بالرد على أي سؤال في التعليقات إن شاء الله

للتواصل عبر تيليجرام

https://t.me/nsfcom

1
$ 0.00
Sponsors of nsfcom
empty
empty
empty
Avatar for nsfcom
Written by
4 years ago

Comments